فن التسويق و الإعلان

كيف تصل إلى الزبون

فن التسويق و الإعلان

صفحة جوجل بلس

التسويق و احتياجات السوق

نصيحة سريعة
اسأل دائماً "ما أهمية ذلك؟"
يدعم اختبار "ما أهمية ذلك؟" الذي يتم إجراؤه على نحو منتظم أسلوب التفكير من الخارج إلى الداخل في عملية التفكير التسويقي، امنح نفسك وقتاً لتتوقف وتضع نفسك مكان العميل وتسأل "ما أهمية ذلك؟" كي لا يقع الفريق أسيراً لوجهة النظر الداخلية. وتقدم "جيليت" مثالاً رائعاً على هذا الأمر:

ما أهمية أن تكون ماكينة حلاقة فيوجين لديها 16 براءة اختراع ولديها خمس شفرات، هل يمثل هذا الأمر فارقاً ملموساً بالنسبة للمستخدم في واقع الأمر؟
الاستجابة أمر متبادل، فالشركة تحتاج إلى أن تكون مستجيبةً لاحتياجات واتجاهات السوق وتعقيبات عملاء محددين.

 

ويحدث هذا الأمر على عدة مستويات بدايةً من الاستجابة لاتجاهات السوق واسعة النطاق مثل التسعير أو الاستدامة، وصولاً إلى أن يتم رؤيتها كشركة مستجيبة من خلال استجابتها للعميل المستاء الذي يتصل بمركز خدمة العملاء. لكن بوصفك مسوقاً، فأنت تهدف كذلك إلى تلقي استجابة من الأسواق والعملاء. كما تحتاج فريق التسويق إلى التفكير في رد الفعل الذي يحاولون اكتسابه من العملاء والأسواق من خلال كل تعامل معهم. ومن الممكن أن يتراوح هذا الأمر من إثارة المشاعر على غرار "أريد واحداً" أو "أشعر بارتياح لأنني قمت بشراء هذا النموذج لأنه أفضل قيمة في السوق" أو "إنه مثير"، وصولاً إلى الحث على ردود الأفعال المستهدفة التي تشمل "اتصل الآن كي تؤمن حصولك على المنتج الذي يتم طرحه في الأسواق بعد". تعد الإشارات والتوصيات الخطوة التالية في بناء علاقات دائمة مع العملاء والأسواق. وتصبح التوصيات فعالة على مستويات مختلفة.

 

وليست هناك حاجة لأن يكون الأشخاص الموصون عملاءً فعليين، يجب فقط أن يكونوا قد ارتبطوا بعلامتك التجارية. وسواء أكان هذا الارتباط من خلال ملصق في فترة الطفولة لسيارة الأحلام أم من خلال عينة من المنتج تمت تجربتها عن طريق المصادفة أم رعاية متكاملة لرياضتك المفضلة، فإنه بداية ارتباط عاطفي. علاوةً على ذلك، يهدف التسويق التجريبي إلى إعطاء العملاء الحاليين والمستهدفين والمؤثرين الآخرين بما فيهم الصحافة وقنوات التسويق فكرة عن صفات المنتج. وتشمل الأدوات الموجودة في الترسانة التجريبية المناسبات استضافة الفعاليات وعينات المنتجات والدعاية اللافتة للنظر وغيرها من الأنشطة المتعددة ذات المحتوى الترفيهي أو التعليمي،وبطبيعة الحال، تأتي التوصيات من العملاء الراضين سواء بطريقة واعية أو غير واعية. فمن الممكن أن يقدم لك أحد الأصدقاء علامته التجارية المفضلة في القهوة أو غيرها من المشروبات، وليس من الضروري أن يكون هذا مصحوباً بتوصية للشراء لكن من أجل الضيافة فحسب، إن الوصول للمرحلة التي سوف يقوم فيها العملاء بالدعاية لعرضك أو تأييده تعد بداية علاقة قيمة.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد